حملة ع كيفك
الرئيسية / أسرى / هيئة الأسرى: المسؤولية جماعية لانقاذ حياة الأسرى المضربين

هيئة الأسرى: المسؤولية جماعية لانقاذ حياة الأسرى المضربين

رام الله/PNN- طالب رئيس لجنة ادارة هيئة شئون الأسرى والمحررين في المحافظات الجنوبية الأستاذ حسن قنيطة اليوم الأحد المؤسسات الحقوقية والانسانية للضغط على سلطات الاحتلال للافراج عن الأسرى الاداريين وانهاء هذا الملف، والعمل على انقاذ حياة 16 أسير إدارى مضرب عن الطعام بأوضاع صحية صعبة خاصة لأربعة منهم في معتقل النقب الصحراوي، وسط تجاهل لحالتهم ومطالبهم من قبل إدارة السجون الإسرائيلية.

وقال قنيطة أن المسؤولية جماعية في انقاذ حياة الأسرى المضربين على المستوى المحلى والعربى والدولى، وفى كافة المجالات القانونية والاعلامية والجماهيرية، موضحاً أن الشعب الفلسطينى يعانى من سياسة الاعتقال الادارى بلا لائحة اتهام بقرار من جهاز الشباك والمحاكم العسكرية الاسرائيلية ، وهنالك عشرات الآلاف من أبناء الشعب الفلسطينى من كانوا ضحية هذا الاعتقال غير الانسانى ، ووصل عدد الأسرى الاداريين إلى ما يقارب من (540) معتقلاً ادارياً في السجون والمعتقلات الاسرائيلية ، منهم من هو في حال الخطر الشديد لدخولهم الاضراب المفتوح عن الطعام من فترة طويلة ، وقاموا سابقاً بمقاطعة المحاكم العسكرية في منتصف فبراير احتجاجاً على تلك السياسة ، وأضربوا بشكل جماعى وفردى منذ العام 2012، وقاموا بعشرات الخطوات الاحتجاجية لانهاء هذا الاجراء التعسفى بحقهم.

ودعا قنيطة الجهات الرسمية والأهلية لبذل كافة الجهود لمناهضة سياسات سلطات الاحتلال بحق الأسرى، وطالب مجموعات الضغط الدولية والمنظمات الحقوقية والانسانية للضغط على الاحتلال لوقف هذا الانتهاك والعمل على انقاذ حياة المعتقلين المضربين قبل فوات الأوان.

شركة كهرباء القدس