حملة ع كيفك
الرئيسية / سياسة / تضرر حافلة للمستوطنين اثر رشقها بالحجارة جنوب نابلس

تضرر حافلة للمستوطنين اثر رشقها بالحجارة جنوب نابلس

نابلس/PNN/أصيبت مساء اليوم الأحد حافلة للمستوطنين بإضرار إثر تعرضها للرشق بالحجارة جنوب مدينة نابلس شمال الضفة الغربية المحتلة.

وأفادت مصادر محلية بأن حافلة للمستوطنين تضررت بعد تعرضها للرشق بالحجارة بالقرب من حاجز حوارة الاحتلالي قرب مدينة نابلس.

وشهد محيط الحاجز حالة استنفار على طول الطريق الاستيطاني الذي يخترق بلدة حوارة تمثل بانتشار مكثف لدوريات الاحتلال خشية من تكرار حوادث إلقاء الحجارة.

وتجثم على أراضي نابلس 13 مستوطنة، و55 بؤرة استيطانية، وتقطع أوصالها الطرق الاستيطانية الالتفافية بطول 104 كيلومترات، والتي تسببت بتدمير ما مساحته 10393 دونمًا.

ويقيم الاحتلال 24 معسكرًا له في أراضي المحافظة، ويفرض إغلاقًا على 80 منطقة، ويمثل الشارع الالتفافي البديل لشارع حوارة الرئيسي، واحدًا من أخطر المشاريع الاستيطانية في نابلس.

وقبل أشهر شرعت قوات الاحتلال بشق طريق استيطاني يسمى “التفافي حوارة” جنوبي نابلس، ويهدف إلى الالتفاف على بلدة حوارة وعدم الدخول إلى وسطها عبر الشارع رقم 60 حيث يجرى شق الطريق إلى الشرق من البلدة، والتي ستصل مستوطنات “ظهر الجبل” المحيطة بنابلس مع مستوطنات سلفيت وطولكرم وقلقيلية.

ويمتد الشارع المعلن من حاجز حوارة جنوبي نابلس وحتى حاجز زعترة جنوبًا، بطول 5,7 كيلو متر. وسيدمر 393 دونمًا من أراضي: ياسوف، حوارة، وبيتا، منها 201 دونم مزروعة بأشجار الزيتون.

وتكمن خطورة هذا الشارع بكونه أنه لا يقتصر على مساحة الأراضي التي سيدمرها، بل تشمل أيضًا ما مساحته 2820 دونمًا كمناطق عازلة على جانبي الشارع يمنع الاقتراب منها.

وسيحد الشارع من التوسع العمراني، وسيحاصر البيوت الواقعة بين الشارع القديم والشارع الجديد، وسيدمر أجزاء كبيرة من حسبة بيتا التي تشكل مصدر رزق لمئات العائلات الفلسطينية.

شركة كهرباء القدس