الشريط الاخباري

أم شهيد الغربة آدم شعت تناشد الرئيس بسرعة التدخل لإعادة جثامين الشبان الذين غرقوا بتونس

نشر بتاريخ: 05-12-2022 |
News Main Image

تونس/PNN- وجهت أم شهيد الغربة آدم محمد شعت 21 عاما مناشدة للرئيس الفلسطيني محمود عباس بسرعة التدخل من أجل إعادة جثامين شهداء الغربة الخمسة الذين غرقوا قبالة السواحل التونسية، إلى أرض الوطن.

وكان 5 شبان فلسطينيين 3 منهم من أبناء قطاع غزة،  لقوا مصرعهم، إثر غرق مركب يقلّ مجموعة من المهاجرين قبالة السواحل التونسية بتاريخ 23 اكتوبر الماضي.

وأوضحت أم نادر شعت لــ “المشرق نيوز” أن زوجها أبو نادر يتواجد منذ 40 يوما في تونس من أجل استلام جثمان إبنه آدم وباقي الجثامين، إلّا أن السلطات التونسية لم تسلمهم تلك الجثامين.

وأضافت: "قلبي محروق على إبني مثل باقي الأمهات... كيف أنام وأبني ما زال يمكث في ثلاجات الموتى هو وباقي الشهداء، أتمنى على الرئيس أان يتدخل لدى الرئيس التونسي لإنهاء هذه المأساة.

من جانبها، وجهت جمعية وكلاء السياحة والسفر نداء للرئيس من أجل العمل العاجل لإعادة جثمان آدم إبن عضو مجلس إدارة الجمعية محمد شعت بالإضافة الى جثامين باقي الشهداء، حتى لا تتضاعف المعاناة وتتواصل الفاجعة .

وأكد المستشار السياسي لوزير الخارجية الفلسطينية ، أحمد الديك، أن "سفارة دولة فلسطين لدى الجمهورية التونسية تتابع بشكل ميداني مع السلطات التونسية المختصة للتأكد من هوية الجثث"، التي عرف منها: آدم محمد شعث، من مواليد 24/4/2001، ويحمل جواز رقم 5412643، ومقبل مجدي مقبل عتيم، من مواليد 9/7/1992، ويحمل جواز رقم 4915303، ويونس حيدر عجية الشاعر، من مواليد 26/12/2001، ويحمل جواز رقم 5375423، ومحمد محجوب عبد الله، من مواليد 15/6/1984، ويحمل وثيقة سورية رقم 000383004.

شارك هذا الخبر!